Defalt2

السوداني: سأحضر جلسة البرلمان واجراء الانتخابات خلال سنة ونصف وسنكافح الفساد بهذه الإجراءات

السوداني: سأحضر جلسة البرلمان واجراء الانتخابات خلال سنة ونصف وسنكافح الفساد بهذه الإجراءات
السوداني: سأحضر جلسة البرلمان واجراء الانتخابات خلال سنة ونصف وسنكافح الفساد بهذه الإجراءات
FacebookTwitterGoogle+PinterestAOL MailTumblrViberShare

أعلن النائب مرشح الإطار التنسيقي لرئاسة الوزراء محمد شياع السوداني، أنه سيحضر جلسة البرلمان المقرر عقدها اليوم الأربعاء.
وقال السوداني في تصريح صحفي متلفز :”سأحضر جلسة البرلمان اليوم الاربعاء وسنصوت بالرفض على استقالة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي” مبينا ان “أغلب قادة الاطار لن يصوتوا على استقالة الحلبوسي”.
وأضاف “نسعى لتشكيل حكومة انجاز تخدم المواطن” متعهداً “بإجراء الانتخابات المبكرة خلال سنة ونصف”.
وأكد السوداني “لا مانع من الجلوس مع زعيم التيار الصدري السيد الصدر قبيل تشكيل الحكومة المقبلة ولا يوجد اي تحفظ على مشاركة الكتلة الصدرية في الحكومة المقبلة”.
ولفت الى ان “حل الخلاف النفطي مع اقليم كردستان يكون باقرار مشروع قانون النفط والغاز خلال ستة أشهر من عمر الحكومة المقبلة”.

وأشار الى انه “تم الاتفاق على ان تقدم كل قوة سياسية 3 الى 5 مرشحين لكل وزارة بالكابينة الحكومية وسأتحمل مسؤولية الكابينة وستنتهي علاقة كل وزير بقوته السياسية وأتحمل مسؤولية الوزراء وعمله وانا من سيختارهم ولن أتغاضى عن فساد وفشل وزير مهما كان انتمائه وواهم من يظن خلاف ذلك”.

وتابع السوداني “لدينا إجراءات تفصيلية وغير تقليدية في مكافحة الفساد وسنفعل قانون {من أين لك هذا؟}” محملاً “رئيس الوزراء مسؤولية تغول حيتان الفساد للحفاظ على المنصب او لاعتبارات سياسية”.
وكشف ان أعد “برنامجاً حكومياً واقعياً وليس تنظيرياً او انشائياً ولدينا فريق متمكن يمتلك رؤية واقعية وهو فريق احترافي كبير لإدارة الدولة” مبينا انه “لايمكن إصلاح البلد بالخطابات والهتافات”.

وأكد السوداني ان “الوضع المعيشي في العراق صعب جداً وهناك 17 مليون عراقي بين حماية اجتماعية ومتقاعدين وعقود وأجور وظيفية وبدرجات متدنية يتقاضون 500 الف دينار شهرياً أول أقل في مثل هذا الظرف المعاشي الصعب”.

واعتبر السوداني “الحديث عن إعادة سعر صرف الدولار سابق لأوانه”.