Defalt2

كامل الزيدي.. ملفات فساد بقبضة هيئة النزاهة

كامل الزيدي.. ملفات فساد بقبضة هيئة النزاهة
كامل الزيدي.. ملفات فساد بقبضة هيئة النزاهة
FacebookTwitterGoogle+PinterestAOL MailTumblrViberShare

من العيش بقاعة مدرسة الى منزل بنصف مليار دينار، اضافة الى ملفات فساد كبيرة اخرى، هذه هي تركة رئيس مجلس محافظة بغداد السابق كامل الزيدي، التي باشرت هيئة النزاهة، بفتح جميع ملفات فساده.

وقال مصدر في الهيئة إنه “تمت المباشرة بفتح ملفات الفساد المالي للزيدي، وهدره للمال العام، وبمبالغ تقدر بالمليارات”.

وبين ان “الملفات تضمنت عقود وهمية ومشاريع سجلت باضعاف قيمتها الحقيقية، فضلا عن التلاعب بالمناقصات التي يجريها المجلس لبعض المشاريع الخاصة به”.

الزيدي، الذي لم يحصل على شهادة الدراسة الاعدادية، قدم خلال توليه منصبه، الى الدراسة في الجامعة المستنصرية للحصول على شهادة البكالوريوس، وبعدها قدم على الدراسات العليا في الجامعة ذاتها، للحصول على شهادة الماجستير في اللغة العربية، وقبل طالبا فيها، وكل هذا وهو لم يحصل على الشهادة الاعدادية، وهذا ما اكتشفته الجامعة المستنصرية بوقت متأخر، فقام قسم الدراسات العليا في الجامعة بمخاطبة ثانوية 15 شعبان المسائية بموجب كتاب رسمي، طالب بموجبه الشهادة الاعدادية للزيدي، وظلت الامور على حالها عبر تدخل اطراف مهمة في وزارة التربية لـ”طمطمة” الأمور.

اضافة الى هذه الفضيحة، وقبل عام من توليه منصبه، كان الزيدي يعيش بقاعة مدرسة، كيف تحول بعد عام اخر في مجلس المحافظة الى السكن بمنزل سعره نصف مليار دينار؟ هل هو راتبه الرسمي؟ أم عمولاته التي يتقاضها من جميع الجهات لتمشية امورهم الرسمية.

اولاد الزيدي الثلاثة، لهم حكاية اخرى، فقد وجد كل منهم ما يبتغيه، احدهم، وهو محب للرياضة، بات يتدخل لكافة الملاعب الشعبية في بغداد، وخاصة في الكرادة، وتجاوز على الصلاحيات والامور الادارية، دون ان يردعه أي شخص، والاخران انشغلا بمساومة الموظفات “جنسيا” في المجلس وبعض الدوائر الاخرى، مقابل تلبية احتياجاتهن، وخاصة من كانت لها “مشكلة” كبيرة.

فساد مالي كبير، بناه الزيدي له ولاولاده، ملايين ومليارات، استحصلها بكافة الطرق ومن اغلب الجهات، لا سيما المشاريع التجارية الكبيرة في بغداد، التي استحصل من اصحابها عمولات ضخمة، مقابل اكمال اوراقها الرسمية.